العـرب والعـالم

 

مستشار إردوغان يتوقع تحسنا في العلاقات مع ألمانيا وأوروبا

تاريخ النشر       13/09/2017 02:18 PM


قال جميل إرتيم كبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس التركي رجب طيب إردوغان في مقابلة مع رويترز إن العلاقات مع ألمانيا ستتحسن بالتوازي مع تحسن عام في العلاقات مع الاتحاد الأوروبي في أوائل العام المقبل مما يعزز فرص تنامي حركة التصدير والسياحة التركية.

وقال إرتيم في المقابلة التي جرت يوم الثلاثاء ”أتوقع هدوءا أكبر مع ألمانيا بعد الانتخابات (الألمانية) في 24 سبتمبر أيلول. وأتوقع انحسار التوتر“.

وتعرضت العلاقات التركية-الألمانية إلى ضغوط منذ الحملة التي أطلقها إردوغان في أعقاب محاولة الانقلاب الفاشلة في العام الماضي.

وانتقدت ألمانيا الاعتقالات الجماعية ورفضت تسليم تركيا أشخاصا لجأوا إليها وتتهمهم أنقرة بالتورط في محاولة الانقلاب الفاشلة. كما طالبت برلين بالإفراج عن نحو 12 مواطنا ألمانيا اعتقلوا في الأشهر القليلة الماضية.

وقال إرتيم ”سيجري إصلاح علاقات تركيا مع الاتحاد الأوروبي بسرعة اعتبارا من الربع الأول من عام 2018. أعتقد أن صادرات تركيا إلى الاتحاد الأوروبي ستزيد“.

وأشار إلى أن التحسن في العلاقات مع أوروبا سينتج عنه ”سنة جيدة جدا“ للسياحة عام 2018.

وتراجع عدد السياح الأوروبيين الذين يقصدون تركيا على خلفية المخاوف الأمنية في السنوات القليلة الماضية.

وأشار إرتيم إلى أن الاقتصاد سينمو بين 5.5 وستة في المئة هذا العام وبين خمسة وسبعة في المئة العام المقبل.”رويترز”





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed By altahreernews.com

ساحات التحرير