منوعات

 

"التثاؤب" يعكس درجة تعاطفك وتعلقك بالآخرين

تاريخ النشر       28/03/2016 10:46 PM




تشير الكثير من الأدلة إلى أن انتقال التثاؤب يرتبط ارتباطاً وثيقاً بالتعاطف، لهذا السبب، لا يظهر هذا الأمر على الإطلاق عند الأطفال في سن صغيرة، حيث لا يظهر إلّا بداية من سن الرابعة أو الخامسة، وهو نفس العمر الذي يظهر فيه شعور التعاطف لديهم، حسب مقال نشرته صحيفة الغارديان البريطانية.

الأمر الثاني، أن الأشخاص المصابين باضطرابات نفسية، والمصابين بالتوحد –وهي حالات لديها درجة أقل من الشعور بالتعاطف- يبقى احتمال انتقال التثاؤب إليهم أقل من غيرهم.

كلما كنت أقرب من شخص ما، كلما زاد احتمال أن تتثاءب معه، حيث وجدت دراسة حديثة أن عدوى التثاؤب تنتشر بشكلٍ أسرع بين أفراد الأسرة، ثم بنسبة أقل مع الأصدقاء، ثم أقل مع الزملاء، وتصل لأقل درجة مع الغرباء، حيث يصبح الاحتمال مساوياً لانتقال التثاؤب إليك من أحد حيوانات الشمبانزي.

وظهرت دراسة في مطلع هذا العام تشير إلى أن النساء (اللواتي يسجلن معدلات تعاطف أعلى من الرجال على الأغلب) يزداد لديهن احتمال انتقال التثاؤب.





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed By altahreernews.com

ساحات التحرير